“المايسترو” روجيه فيدرير يقرر الاعتزال بعد مسيرة امتدت لربع قرن

نشرت في:

                بعد مسيرة حافلة امتدت نحو ربع قرن مع الكرة الصفراء، أعلن نجم كرة المضرب السويسري روجيه فيدرير الخميس رسميا اعتزاله اللعبة بعض  كأس لايفر في لندن الأسبوع المقبل. وفاز فيدرير الملقب بـ"المايسترو" بعشرين لقبا كبيرا خلال مسيرته منها ثمانية ألقاب في بطولة ويمبلدون على الملاعب العشبية.                </p><div>

                <p>قال أسطورة <strong>كرة المضرب السويسري روجيه فيدرير</strong> الخميس، إنه سيعتزل اللعبة بعد كأس لايفر في لندن الأسبوع المقبل.

وقال فيدرير (41 عاما) الفائز بعشرين لقب بطولة كبرى في بيان نشره عبر حسابه على تويتر إن “كأس لايفر الأسبوع المقبل في لندن، ستكون آخر مشاركة لي في بطولات إيه تي بي”.

 وأضاف السويسري الذي لم يشارك في أي بطولة منذ إقصائه في ربع نهائي بطولة ويمبلدون عام 2021 بسبب إصابة في الركبة: “سألعب المزيد من التنس في المستقبل بالطبع، لكن ذلك لن يكون في بطولات غراند سلام أو في دورات المحترفين”.

وأضاف المصنف أول عالميا سابقا “إنه قرار حلو ومر لأنني سأفتقد كل شيء أعطتني إياه الملاعب. ولكن في الوقت نفسه، هناك الكثير للاحتفال به”.

وكان فيدرير صاحب الرقم القياسي بعدد ألقاب الـ”غراند سلام” قبل أن يتخطاه الإسباني رافايل نادال (22 لقباً) والصربي نوفاك جوكوفيتش (21).

لكن الفائز بثمانية ألقاب في ويمبلدون يعتبر نفسه “أحد أكثر الناس حظا على وجه الأرض”، موضحا في بيانه “لقد مُنحت موهبة مميزة للعب التنس ورفعتها إلى مستوى لم أتخيله أبدا ولفترة أطول بكثير مما كنت أعتقد”.

 

فرانس24/ أ ف ب

            </div>

المصدر فرانس 24

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

تعتبر الاعلانات هي دخل الموقع الرئيسي .. ساعدنا على الاستمرار

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock