الدوريات العالمية

كوت ديفوار تحقق فوزا سهلا على غينيا بيساو في افتتاح أمم أفريقيا 2023

فاز منتخب كوت ديفوار على نظيره غينيا بيساو بنتيجة 2 / صفر مساء السبت في افتتاح منافسات النسخة 34 لكأس أمم أفريقيا لكرة القدم.

 

سجل سيكو فوفانا وفيليب كراسو الهدفين في الدقيقتين 4 و58 من المباراة التي أقيمت على ملعب الحسن واتارا بالعاصمة أبيدجان.

 

وانتزع منتخب الأفيال منظم البطولة أول ثلاث نقاط في مشواره بالمجموعة الأولى التي تضم أيضا منتخبي نيجيريا وغينيا الإستوائية.

 

وكانت هذه المواجهة مناسبة استثنائية للمنتخب الإيفواري حيث خاض مباراته رقم 100 في مشاركته الخامسة والعشرين في كأس الأمم الأفريقية محققا انتصاره رقم 45 مقابل 29 تعادلا و26 هزيمة.

 

وأصبح منتخب الأفيال ثالث فريق يصل لـ 100 مباراة في كأس الأمم الأفريقية بعد منتخبي مصر 107 مباراة في 25 مشاركة وغانا 102 مباراة في 23 مشاركة.

 

وتساوى أيضا المنتخب الإيفواري مع نظيره الكاميروني برصيد 45 فوزا ليكون رابع أكثر المنتخبات تحقيقا للانتصارات في كأس الأمم بعد مصر 60 فوزا وغانا 54 فوزا ونيجيريا 53 فوزا.

 

وتشهد الجولة الثانية بالمجموعة التي ستقام يوم 18 كانون الثاني/يناير المقبل صداما قويا بين منتخبي كوت ديفوار ونيجيريا، بينما يلعب منتخب غينيا بيساو ضد غينيا الإستوائية في مباراة متكافئة نظريا.

 

ولم يمنح المنتخب الإيفواري الفرصة لمنافسه لالتقاط الأنفاس بل دخل الأفيال أجواء اللقاء باندفاع هجومي قوي أسفر عن هدف مبكر سجله سيكو فوفانا بتسديدة من داخل منطقة الجزاء.

 

وشكل الثلاثي الهجومي جوناثان بامبا وجان فيليب كراسو وجيريمي بوجا إزعاجا شديد لدفاع غينيا بيساو، بينما كاد الظهير الأيمن ويلفريد سينجو أن يضيف هدفا ثانيا بضربة رأس مرت فوق العارضة.

 

هدأ إيقاع المنتخب الإيفواري تدريجيا، وبدأ لاعبو غينيا بيساو في تدارك صدمة الهدف المبكر واندفعوا نحو المرمى الإيفواري حيث أضاع ماما بالدي فرصة خطيرة من انفراد بالمرمى في الدقيقة 29 لكنه سدد كرة ضعيفة في أحضان الحارس الإيفواري عيسى فوفانا.

 

وفي الدقيقة 33 سدد لاعب الوسط ألفا سيميدو قائد غينيا بيساو كرة طائشة مرت بعيدا عن القائم.

 

انتبه منتخب كوت ديفوار للخطر وتحرك مجددا لتأمين انتصاره لكن العارضة حرمت سيكو فوفانا من تسجيل الهدف الثاني له في الدقيقة 35 وذلك بعد تمريرة متقنة من فرانك كيسي لاعب وسط أهلي جدة.

 

وبعدها أضاع جان كراسو فرصة محققة بعدما ركز على احتساب ركلة جزاء لصالحه أكثر من تسديد الكرة في المرمى بالدقيقة 41 ليفرط كراسو في هدية ثمينة من زميله جوناثان بامبا.

 

 

ووسط حماس متبادل زادت الاحتكاكات البدنية والتدخلات العنيفة مما اضطر حكم الساحة المصري أمين عمر إشهار البطاقة الصفراء ثلاث مرات للثنائي الإيفواري إيفان نديكا وإبراهيم سانجاري إضافة إلى موريتو كاساما لاعب وسط غينيا بيساو.

 

مع بداية الشوط الثاني، أجرى جان لويس جاسيه مدرب كوت ديفوار تبديلا اضطراريا بإشراك اللاعب المخضرم سيرج أورييه مكان ويلفريد سينجو الذي غادر للإصابة.

 

اندفع لاعبو غينيا بيساو نحو المرمى الإيفواري سعيا لإدراك التعادل في أول عشر دقائق من الشوط الثاني لكن محاولاته لم تكن كافية لهز الشباك حيث سدد فالي كاندي كرة ضعيفة وأتبعه أوبا سانجانتي برأسية فوق العارضة.

 

وجاء العقاب سريعا حيث سجل جان كراسو الهدف الثاني مستغلا سوء تعامل مدافعي غينيا بيساو مع كرة عرضية من جيريمي بوجا ليسجل المنتخب الإيفواري هدفه الثاني في توقيت مثالي.

 

وتحرك جان لويس جاسيه لتنشيط الخط الأمامي بتبديلين دفعة واحدة حيث أشرك نيكولاس بيبي وكريم كوناتي مكان جوناثان بامبا وجان كراسو.

 

ورد باسيرو كاندي المدير الفني لمنتخب غينيا بيساو بتبديلين دفعة واحدة حيث أشرك كارلوس مينديز وفرانكولينو جلودا مكان كارلوس ماني وموريتو كاساما لضخ دماء جديدة في خطي الوسط والهجوم.

 

في الدقيقة 74 كاد فرانكولينو جلودا أن يقلص الفارق لغينيا بيساو إلا أن الحارس الإيفواري عيسى فوفانا أنقذ مرماه من هدف محقق بتصد مميز بقدمه.

 

وفي رد فعل سريع لعب كريم كوناتي كرة إلى فرانك كيسي الذي دخل منطقة الجزاء وسدد كرة بيمناه أبعدها أوبارين دجوكو حارس مرمى غينيا بيساو ليمنع نجم ميلان وبرشلونة السابق من إحراز هدف ثالث للأفيال.

 

واصل منتخب غينيا بيساو سعيه بأكثر من محاولة للجناح الأيمن جوزيه كوريا الذي شارك بديلا في الدقائق الأخيرة ولكنها لم تكن كافية لإحراز هدف شرفي في شباك منظم البطولة.

 

احتسب الحكم أربع دقائق وقت بدل ضائع لمع خلالها نيكولاس بيبي الذي صنع فرصة لزميله كريم كوناتي، وبعدها سدد نجم أرسنال الإنجليزي السابق كرة قوية فوق العارضة بينما أمسك الحارس الإيفواري عيسى فوفانا بتسديدة ضعيفة من مسافة بعيدة لينجح في الخروج بشباك نظيفة في أول اختبار لأصحاب الأرض.



المصدر الرياضة العربية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

Please consider supporting us by disabling your ad blocker!