مفاجأة في ملف بريطانيا وأيرلندا لتنظيم (يورو 2028)

تأمل المملكة المتحدة وأيرلندا في إقناع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) بملفها المشترك، لاستفاضة بطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2028).

 

وتتنافس بريطانيا وأيرلندا على استضافة النسخة الـ18 من كأس الأمم الأوروبية، مع تركيا، التي تسعى هي الأخرى لاحتضان البطولة الكبرى على أراضيها.

 

بيل يواصل إطلاق نيرانه صوب ريال مدريد

 

وبحسب صحيفة “تايمز” البريطانية، اليوم الأربعاء، فإن الملف المشترك شمل 10 ملاعب إنجليزية مرشحة لاستضافة اليورو، سيختار يويفا 6 منها فقط.

 

لكن المفاجئ كان غياب بعض الملاعب الكبرى في إنجلترا، على رأسها ملاعب الإمارات، أنفيلد وستامفورد بريدج، التي تلعب عليها أندية أرسنال وليفربول وتشيلسي على الترتيب.

 

وشملت القائمة التي أعدتها إنجلترا اسما مفاجئا، حيث اختارت ملعب ميلتون كينز دونز، معقل الفريق الذي ينشط في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي.

 

هذا الملعب الذي تأسس عام 2007، يسع حوالي 30 ألف مشجع فقط، وسبق أن استضاف بعض مباريات بطولة يورو 2022 للسيدات.

 

وتضمنت القائمة أيضا استاد (النور)، معقل فريق سندرلاند، وكذلك ملعب (براملي مور دوك)، استاد نادي إيفرتون الجديد، الذي سيتم افتتاحه بموسم 2024-2025.

 

أسكتلندا تثأر من أوكرانيا بثلاثية في دوري الأمم الأوروبية

 

كما تشمل القائمة استادات ويمبلي، فيلا بارك، لندن، سانت جيمس بارك، الاتحاد، أولد ترافورد وتوتنهام هوتسبير.

 

أما أيرلندا، فرشحت ملعبين فقط لمشاركة إنجلترا في استضافة يورو 2028، وهما استادي (أفيفا) و(كروك بارك)، فيما ستشارك اسكتلندا وويلز ووأيرلندا الشمالية بملعب واحد لكل منها.

 

المصدر الرياضة العربية

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه:

تعتبر الاعلانات هي دخل الموقع الرئيسي .. ساعدنا على الاستمرار

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock